هآرتس: توتر بشأن التمديد لأشكنازي    
 

رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي الفريق غابي أشكنازي (رويترز-أرشيف)

أكدت صحيفة هآرتس الإسرائيلية استمرار التوتر داخل المؤسسة العسكرية الإسرائيلية بشأن التمديد لرئيس هيئة أركان الجيش الفريق غابي أشكنازي، ولخصت الصحيفة ذلك بالقول إن وزير الدفاع إيهود باراك يدعم تعيين شخصية جديدة بدل أشكنازي، فيما رشحت معلومات أن طلب رئيس هيئة الأركان التجديد له قد رفض.

وأشارت هآرتس في افتتاحيتها الصادرة اليوم إلى أن اجتماعا عقد الثلاثاء ضم رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه إيهود باراك بحث مسألة التمديد من عدمه، واستهلت الصحيفة افتتاحيتها بمقتطف عن نتنياهو قال فيه إن “كل مؤسسة تحتاج إلى تحديث سلسلة القيادة فيها، حتى لو كان أفضل الناس يقفون على رأس تلك المؤسسات”.
وكشفت الصحيفة أن نتنياهو وباراك اتفقا في اجتماعهما على أن ينهي رئيس هيئة أركان الجيش مدة خدمته حسب ما هو مقرر لها سلفا والتي تمتد أربع سنوات وتنتهي في فبراير/شباط 2011، وتشير الصحيفة إلى أن باراك سارع إلى استدعاء أشكنازي وإبلاغه بذلك بمجرد انتهاء اجتماعه مع رئيس الحكومة.
وأشارت هآرتس إلى وجود توتر داخل القيادة العسكرية الإسرائيلية بسبب الخلاف بين باراك وأشكنازي، فرغم أن الأمور تبدو سائرة وفق الإجراءات المناسبة حتى الآن فإن صمت رئيس هيئة الأركان يعزز فرضية الخلاف داخل الجيش، خصوصا أن الأخبار القادمة من مكتب باراك توحي وكأن أشكنازي كان قد طلب تمديد وظيفته لكن طلبه ووجه بالرفض.
وتذهب هآرتس إلى أنه لم يكن لأشكنازي ما يدعوه إلى أن يرغب في سنة خامسة من الخدمة، كما أنه لا يوجد ما يؤكد انه أراد ذلك بالفعل، ولكن صمته المبالغ فيه، الذي حماه في الغالب من زلات اللسان، أدى به هذه المرة إلى الظهور لدى الجمهور بل وفي الجيش كشخص لن يرفض مبعوثين قد يجيئون إليه ليبلغوه بأنه سيمدد له بالعمل في مكتب رئيس الأركان.
وأضافت الصحيفة “غير أن خطأ أشكنازي يتقزم أمام الشكل الذي صوره فيه باراك كطالب للجميل وكخاسر في نفس الوقت. بيان باراك كان زائدا وأدى إلى تفاقم إضافي في العلاقات المتوترة على أي حال بين وزير الدفاع ورئيس الأركان”.
وخلصت الصحيفة إلى أن الشقاق في القيادة الأمنية يهز ثقة الجمهور الإسرائيلي في أن أمنه يوجد في أياد أمينة فعلا. ودعت باراك -الذي يتبوأ منصبه منذ ثلاث سنوات ونصف السنة- إلى أن يعد طاقما مناسبا من المرشحين لرئاسة الأركان، ذوي خلفية هيأها وفحصها معهم.
وأكدت هآرتس ضرورة أن يسارع بارك إلى مقابلة المرشحين لشغل المناصب العسكرية، بينها نائب رئيس هيئة الأركان، ورئيس شعبة الاستخبارات وقادة المناطق العسكرية.
 

  طباعة الصفحة إرسال المقال

 
 
ذهول بإسرائيل بعد خرق “قلب الدولة”    
 

 قلق بعد الخرق الأمني لمكتب الجنرال غابي أشكنازي (وسط) (رويترز-أرشيف)

وديع عواودة-حيفا

كشف النقاب في إسرائيل مساء الأحد عن خرق أمني وصف بالخطير في نظام حراسة مكتب رئيس هيئة الأركان العامة في الجيش الإسرائيلي الجنرال غابي أشكنازي، حيث سرق جندي يعمل حارسا  بمقر رئاسة الأركان في تل أبيب مسدس أشكنازي وبيانات بطاقته الائتمانية الشخصية.

واعترف ناطق بلسان الجيش الإسرائيلي مساء الأحد بما أشيع منذ يومين عن قيام جندي إسرائيلي يعمل في حراسة مداخل مقر هيئة الأركان وهو مهاجر يهودي من أصل أرجنتيني، باستغلال وظيفته وسهولة تحركه داخل مقر هيئة الأركان في تل أبيب للتسلل لمكتب أشكنازي وسرقة بعض أغراضه بالاتفاق مع مجموعة من فلسطينيي الداخل.

وعبرت أوساط واسعة في المؤسسة الحاكمة والرأي العام في إسرائيل عن ذهولها وقلقها حيال الكشف عن العملية الخطيرة التي عكست سهولة اختراق مكتب قائد الأركان وهو أكثر المواقع حساسية في إسرائيل، وقد وصفته القناة الإسرائيلية الثانية بأنه “قلب الدولة”.

واعترف الجيش بخطورة عملية الجندي الحارس الذي كان من الممكن أن يستغل وظيفته لإدخال سيارة مفخخة أو مايكروفونات تنصت لمقر هيئة الأركان وسرقة معلومات وخرائط عسكرية حساسة.


اعترف الجيش الإسرائيلي بخطورة عملية الجندي الحارس الذي كان من الممكن أن يستغل وظيفته لإدخال سيارة مفخخة أو مايكروفونات تنصت لمقر هيئة الأركان وسرقة معلومات وخرائط عسكرية حساسة

وثائق حساسة
وفي محاولة لتخفيف حدة خطورة العملية الفريدة زعم الجيش أنه لم يكن بوسع الجندي سرقة وثائق حساسة جدا لأن قيادة الجيش تحرص يوميا على إيداعها داخل صناديق مقفلة في غرف موصدة جيدا قبل انتهاء العمل كل يوم.

وقال موقع صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية إن الجندي تورط في عدة شجارات وديون مالية لجهات في “العالم السفلي” وبسرقة أسلحة بهدف التكسب المالي.

وكان الجندي الحارس استغل حيازته بطاقة إلكترونية ممغنطة لفتح كافة أبواب مكاتب مقر هيئة الأركان، وبحكم وظيفته كحارس ليلي سمح له بدخول مطبخ مقر الأركان لإعداد المشروب له خلال عمله، فدخل مكتب أشكنازي المجاور للمطبخ وقام بسرقة مسدسه الشخصي الذي حازه كهدية من جنرال أميركي قبل شهور، وتصوير بعض وثائقه وبطاقة اعتماده المصرفية وتفاصيلها البنكية المودعة في الدرج.

وكشفت القناة الإسرائيلية العاشرة أن الجيش كان سمح للجندي الحارس بالعمل في دكان لبيع اللحوم في منطقة الساحل الأوسط (هشارون) إلى جانب عمله كحارس في هيئة الأركان نظرا للأوضاع الاقتصادية الصعبة لعائلته، وهناك تعرف قبل سنتين على مجموعة من فلسطينيي الداخل من مدينتيْ قلنسوة وباقة الغربية في منطقة المثلث متهمين بالتورط في أعمال جنائية مختلفة.

أشكنازي لم يتنبه لسرقة أغراضه إلا بعدما تنبهت الشرطة العسكرية (الفرنسية-أرشيف)

متاجرة بالسلاح
وبحسب القناة الإسرائيلية امتثل الجندي الحارس لتعليمات أصدقائه الفلسطينيين وسرق بنادق رشاشة من زملائه في الجيش ووضعها بأيديهم لغرض المتاجرة قبل أن يسلمهم  مسدس أشكنازي في السرقة الأخيرة.

وفي انتقاد مبطن لسلطات الجيش قال المعلقان العسكريان للقناة العاشرة ولـ”هآرتس” مساء الأحد نقلا عن ضباط كبار، إن سهولة الاختراق مذهلة ومقلقة جدا، وأن وجود مثل هذا الحارس الخطير يشكل “حلم صيف” رطبا بالنسبة لكل جهاز استخبارات.

كما نقل عن ضابط كبير قوله إن من حسن حظ الجيش أن الشباب العرب المشاركين في السرقة عملوا بدوافع جنائية. وقد مدد اليوم اعتقال الجندي والشباب العرب الذين لم يفصح عن هوياتهم وعددهم أمس بعدة أيام.

ولم يتنبه أشكنازي لسرقة أغراضه إلا بعدما تنبهت الشرطة العسكرية خلال تتبعها الروتيني لحسابات قائد هيئة الأركان من خلال بطاقة الاعتماد الشخصية. وبعد الكشف عن الحادثة أعلن الجيش الإسرائيلي تشديد نظم الحراسة والتجول داخل مقر هيئة الأركان وتحويل صلاحيتها لوحدة خاصة تابعة لهيئة الأركان ذاتها وعن استعانته بجهاز الشاباك لاستخلاص الدروس.

المصدر: الجزيرة
 

  احفظ وشارك

احفظ وشارك الجزيرة. نت
Mixx Facebook
Twitter Digg
Delicious Reddit
MySpace StumbleUpon
  تعريف بالخدمة

طباعة الصفحة إرسال المقال


 

 
تعليقات القراء
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الجزيرة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
49
عبدالاله خازر المجالي
الاردن
اليهود نمور من ورق من يدرك حقيقتهم يجدهم اجبن من الفئران المجتمع الاسرائيلي مجتمع لقيط ما الذي يجمع اليهودي الامريكي والبولندي والروسي والروماني والالماني الا المصالح المادية البحته , لولا انهزامية العرب ما اجتمع هولاء من كل حدب وصوب في فلسطين مقادير الله لا إعتراض عليها وقضاءه لامفر منه وقضينالبني اسرائيل لتفسدن في الارض مرتيين ولتعلون علولا كبيرا كيف سيكون قضاءالله لهم بعد هذاالعلوالكبير؟أكيد بنفس جنس الاعمال الوحشية التي إحتلوا فيها فلسطين والمجازر التي ارتكبوها ويرتكبوها بحق الشعب الفلسطيني
 
48
عبدالله يوسف شعبان
syria
الهدف عرب الداخل وهذا الجندي اذا كان موجود فهو صناعة الموساد.
 
47
عبدالرحمن يعقوب احمد
السودان
لم استطيع تصديق الرواية وأعتقد أنها (خدعة)لتمرير عمل عدائ اسرائيلى اخر .اين السكرتير اين مدير المكتب .كيف استطاع الجندى المكوث طويلا للتفتيش .هذا هراع
 
46
بابكر خالد البشير
السودان – كوستي- شركة النيل للنقل النهري
يعلم العالم والصهاينة بالذات أن يوم سيادة الإسلام للعالم قد قربت…….
 
45
زهرالدين الحاج محمود
 
لاتصدقوا بني اسرائيل فانهم (…) لا يقولون الالهدف قاتلهم الله
 
44
ميزو ميزان
الخليج الأفرنجيقي
اسرائيل مكونة من أجناس مختلفة وافدة كونوا بها منظومتهم الاجتماعية ..فماذا تترقب من دولة مؤلف شعبها من شذاذ الآفاق الا أن تتفتت وتتفكك منظومتها بقانون تاريخي حتمي ..ترقبوا وسوف تعلمون أن هذا الكيان الغاصب ماهو الا كنتونات اجتماعية مصنعة وليست طبيعية مثلها مثل أعضاء مايكل جاكسون رحمه الله ..فلو أشار التاريخ في لحظة الحتمية فحينئذ على اسرائيل السلام
 
43
حي بن يقظان
usa
العالم السفلي! يبدوا أن الجن دبروا هذا الأمر! ربما كان حكامنا من الجن وحكام إسرائيل من الجن الأزرق والعفاريت! ربما نكتشف يوما أن المخابرات وكل من في السلطة هم من الجن ! ربما تركت العالم السفلي مترجمة حرفيا عن قصد! ربما كانت مخلوقات فضائية ساعدته أو أشباح! أقول لكل هذا: فخار يكسر بعضه واللي ماله أول شي أكيد ماله تالي! إسرائيل تسير إلى دمار محتوم وربما تدمر العالم معها.
 
42
حي بن يقظان
usa
العالم السفلي! يبدوا أن الجن دبروا هذا الأمر! ربما كان حكامنا من الجن وحكام إسرائيل من الجن الأزرق والعفاريت! ربما نكتشف يوما أن المخابرات وكل من في السلطة هم من الجن ومن يديرون الجزيرة من الجن! ربما تركت العالم السفلي مترجمة حرفيا عن قصد! ربما كانت مخلوقات فضائية ساعدته أو أشباح! أقول لكل هذا: فخار يكسر بعضه واللي ماله أول شي أكيد ماله تالي! إسرائيل تسير إلى دمار محتوم وربما تدمر العالم معها.
 
41
ok
Egypt
وقد مدد اليوم اعتقال الجندي والشباب العرب الذين لم يفصح عن هوياتهم وعددهم أمس بعدة أيام. _________________ عليهم الافراج عنهم
 
40
طارق السيد أحمد
دمشق
أول الرقص حنجلة كما يقول المثل فالفساد والغش هو الأساس الذي تقوم عليه الصهيونية وعندما توجد منظمات أو دول عربية لاتقوم على الفساد ستمحو إسرائيل عن الوجود